الثلاثاء 09 شعبان 1439
وقفات و بيانات
الجزائر مصابة بسادية سياسية مزمنة وحقد تاريخي دفين
15:47 30 أكتوبر 2014
الجزائر مصابة بسادية سياسية مزمنة وحقد تاريخي دفين

إثر الممارسات اللامسؤولة للحرس الحدودي الجزائري إزاء مواطن مغربي بجماعة بني خالد ، دوار اولاد صالح ،عمالة وجدة انكادـ والذي تعرض لإطلاق عيارات نارية ممنهجة ومتعمدة من طرف احد العسكريين الجزائريين ،المواطن المغربي يوجد في وضح صحي حرج ، بالمستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة . هذا الفعل العدواني الأرعن والتصعيد الإستفزازي المقيت ، الذي يندرج ضمن سلسلة الحقد و العداء الجزائري ضد المغرب. عقد حزب الإتحاد الدستوري إجتماعا طارئا و إستثنائيا يوم السبت 18 اكتوبر 2014 بالمقر الجهوب بوجدة ، لتدارس الأبعاد والتداعيات الخطيرة لحادث الاعنداء بالرصاص ضد مواطن مغربي .و عبرالدستوريون والدستوريات عن إستيائهم العميق إزاء السياسة الجزائرية الهمجية ضد المغرب مؤسسات و مواطنين وبناءا عليه أصدرمسؤولو حزب الإتحاد الدستوري للجهة الشرقية بصفتهم التنظيمية البيان التالي: محمد بنسعيدي المنسق الجهوي للحزب-صليحة إيشو الكاتبة الجهوية للحزب -إدريس الخولاني الكاتب الجهوي لمنظمة الشبيبة الدستورية ومسؤول " يومية رسالة الأمة" مكتب وجدة - بنعربية عاشورالكاتب الإقليمي للحزب- سليمة فاتح الكاتبة الإقليمية لمنظمة المرأة الدستورية - وسعيد بوعلام رئيس لجنة الأطر الدستورية للجهة الشرقية
- نعلن عن تضامننا المطلق والمبدئي مع الضحية و أسرته في محنتهم ومظلوميتهم بسبب رعونة وطيش أحد الحرس الحدودي الجزائري.
- نشجب و ندين بشدة المنعطف الخطير الذي ينهجه النظام العسكري المافيوزي الجزائري في محاولة فاشلة لإستفزازالمغرب سيكولوجيا ، سياسيا ، إعلاميا وعسكريا.
إعتزازنا بإنتمائنا المغربي و وتشبتنا و الشعب المغربي قاطبة بالمؤسسة الملكية الدستورية الدموقراطية الإجتماعية ،رغم كيد الكائدين و حقد الحاقدين من براثن المافيا الحاكمة في الجزائر ، الذين يبحثون عن حليف في العالم ضد المغرب ولو كان الشيطان.
نسجل بفخر الإدانة المطلقة للشعب المغربي ، من مؤسسات و مجتمع مدني ووطبقة سياسية و حقوقية وفكرية وثقافية و اعلامية ضد ا الفعل الهمجي الجزائي الأعمى.
تنبيهنا للمحاولات اليائسة لتصدير أزمة الجزائر الداخلية و فشلها في تدبير عمق مشاكلها الإجتماعية و الإقتصادية الحقوقية عبر سياسة الإعتداء على الجار والتنكر له و خرق القواعد الأخلاقية و الإنسانية لحسن الجوار.
-دعوتنا النظام الجزائري الحاكم إستخصار الضمير الأخلاقي وروابط التاريخ المشترك والمسار النضال للشعبين المغربي والجزائري من أجل معركة الحرية والدموقراطية والكرامة ضد الإستعمار الفرنسي الغاشم ، وتدويب المنطق العدائي الجزائري ضد المشروعية التاريخية والدستورية والأخلاقية للدولة المغربية.
عن المنسقية الجهوية للإتحاد الدستوري للجهة الشرقية بوجدة