السبت 11 جمادى الثانية 1440
الحدث
المهندس عزيز فرتاحي رئيس CGEM بجهة مكناس – إفران : المؤسسة ليس لها أي انتماء سياسي و ليس لها أي مشكل مع أي حزب كيفما كان لونه بل هناك استقلالية تامة داخل عمل المؤسسة
12:32 18 يناير 2019
المهندس عزيز فرتاحي رئيس CGEM بجهة مكناس – إفران : المؤسسة ليس لها أي انتماء سياسي و ليس لها أي مشكل مع أي حزب كيفما كان لونه بل هناك استقلالية تامة داخل عمل المؤسسة المهندس عزيز فرتاحي رئيس CGEM بجهة مكناس – إفران : المؤسسة ليس لها أي انتماء سياسي و ليس لها أي مشكل مع أي حزب كيفما كان لونه بل هناك استقلالية تامة داخل عمل المؤسسة


في أول خروج إعلامي له بحضور أعضاء مكتبه الجهوي ،أكد المهندس عزيز فرتاحي رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب CGEM بجهة مكناس – إفران بعد الانتهاء مباشرة من عقده لاجتماع مع كل مكونات الأعضاء، عشية يوم الخميس 17 يناير 2019، أمام ثلة من ممثلي وسائل الإعلام المكتوبة و الالكترونية اعتبرت الأولى من نوعها في تاريخ الندوات الصحفية لهذه المؤسسة، أن عقد هذا اللقاء الصحفي يأتي في سياق التعريف بالاستراتيجية الجديدة التي سيعتمدها إلى جانب كل المكونات التي يتشكل منها المكتب الجديد و الذي يضم 50 في المائة من الأعضاء الذين كانوا ينتمون للمكتب المسير السابق و 50 في المائة من الطاقات و الكفاءات الجديدة أضفت إلى إفراز نخبة متكاملة ستشتغل بطريقة تشاركية خاصة و أنها تضم مختلف التخصصات لمجموعة من المقاولات في كل المجالات الشيء الذي سيعطي دفعة قوية للابتكار و الابداع و اعتماد الإستباقية في مختلف الطروحات و الاقتراحات الهادفة لجلب الاستثمار بطرق كفيلة للإقلاع الاقتصادي بمنطقة مكناس و إفران.
و في خضم حديثه بعد أن تم تقديم عرض مفصل متضمن لست عناوين بارزة أهمها الدينامية الاقتصادية الترابية و المحلية و التنمية المجالية و تطورها و الدينامية القطاعية من قبل السيد محمد لعريض نائب الرئيس لبرنامج عمل المكتب الجديد للاتحاد العام لمقاولات المغرب CGEM بجهة مكناس – إفران، أعلن المهندس عزيز فرتاحي الممثل القانوني للمؤسسة في جوابه عن سؤال بعد توصل مؤسسته بمبلغ 100 ألف درهم من مجلس جماعة مكناس متعلقة بدعم أحد المراكز، بحي عين السلوكي، أنه و كافة الأعضاء سيتخذون القرار الملائم لقبولها أو إعادتها للمجلس،على اعتبار أن المركز مقفل و لا يدخل في النهج الجديد المعتمد من قبل كافة الأعضاء، و كذا الأمر بإتفاقية كانت في هذا الشأن مع مجلس جهة فاس - مكناس يصل مبلغها إلى 104 مليون سنتيم.
مبرزا بخصوص دعم المقاولات الفتية الشابة أن الباب مفتوح على مصرعيه من أجل الوقوف إلى جانبها و دعمها وفق التوجهات الملكية السامية الرامية في أبعادها إلى محاربة البطالة و تشغيل الشباب تشغيلا ذاتيا خاصة خريجي الجامعات و المعاهد العليا المتخصصة. و صلة بالموضوع أكد رئيس CGEM بجهة مكناس – إفران أن المؤسسة ليس لها أي انتماء سياسي و ليس لها أي مشكل مع أي حزب كيفما كان لونه بل هناك استقلالية تامة داخل عمل المؤسسة التي تعتمد في صلب معاملاتها الفلسفة الملكية الرائدة و التي يفتخر بها كل المغاربة داخل و خارج المملكة المغربية.

المهندس عزيز فرتاحي رئيس CGEM بجهة مكناس – إفران : المؤسسة ليس لها أي انتماء سياسي و ليس لها أي مشكل مع أي حزب كيفما كان لونه بل هناك استقلالية تامة داخل عمل المؤسسة

مؤكدا في ذات السياق أن عملية التصويت التي أفرزت نخبة متكاملة للتسيير جاءت مجرياتها وفق ما ينص عليه القانون الأساسي للاتحاد العام لمقاولات المغرب و التي نهج فيها الرئيس صلاح الدين مزوار الحياد التام مع كل المترشحين بكافة ربوع المملكة، و المتمثل في أن عدد الأصوات بكل المناطق يفوق عدد الأصوات كون كل مقاولة تتوفر على صوت أو أربعة أو عشرة أصوات يفوض فيها رجل الأعمال لرجل أعمال آخر توكيلا للتصويت مكانهم و هي العملية التي لم يستصغيها البعض بعد فوزه الساحق ب252 صوتا مقابل 16 صوتا خلال الانتخابات التي أشرفت عليها لجنة عُيينت لهذا الغرض.
و لعل أبرز ما أكد عليه بخصوص الإجابة على سؤال متعلق بالدور المنوط بالمراكز الجهوية للاستثمار هو اعتباره أنه لا يمكن فصل هذه المراكز عن الإشراف الفعلي لوزارة الداخلية التي تبقى برأيه من أحسن الوزارات في الشفافية و النزاهة و الاستماع و القرب من المواطنين و المقاولين، ليشدد على ضرورة إصلاح هذه المراكز من أجل المساهمة في نهوض تنموي راقي يروم في عمقه تجسيد المنجهية الملكية الرامية في أبعادها تحقيق نمو شمولي في مجال الاقتصاد و تحريك عجلة الاستثمار الهادف ببلانا.
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية