السبت 06 شعبان 1439
الصفحة الدولية
ردا على قرار ترامب بخصوص القدس : تركيا تحتضن قمة القوى العالمية للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين
12:06 13 دجنبر 2017
ردا على قرار ترامب بخصوص القدس : تركيا تحتضن قمة القوى العالمية للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ردا على قرار ترامب بخصوص القدس : تركيا تحتضن قمة القوى العالمية للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين


اجتمع قادة بعض الدول الإسلامية في مدينة اسطنبول التركية يوم الأربعاء 13 دجنبر 2017 في قمة وصفت بالعاجلة لبحث وضع القدس، دعت إليها تركيا ردا على القرار الأمريكي لترامب و الناص على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل واعتزامه نقل سفارة بلاده إليها.
و أكدت تقارير دولية أنه يشارك في القمة المقررة ليوم واحد، رؤساء وقادة دول بينهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، وأمير قطر الشيخ تميم آل ثاني والرئيس الإيراني حسن روحاني.
و علاقة بالموضوع دعا الرئيس التركي في افتتاح قمة القوى العالمية إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين و أعلن أنه يجب أن تتراجع الولايات المتحدة عن قرار الاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل، واصفا خلال كلمته الافتتاحية بالمناسبة ، أمام قمة منظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول، أن قرار واشنطن يأتي كمكافأة لإسرائيل على "أعمالها الإرهابية" مضيفا أن القدس خط أحمر للمسلمين.
وفي سياق كلمته أردف الرئيس التركي بالقول، أمام القمة أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس اعتبر قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل هو "وعد بلفور ثان"، معلنا في نفس السياق أن "وعد بلفور قد مر، ولكن لن يمر "وعد ترامب" بعد وقوف كل دول العالم ضد قراره ، فالعالم برأيه سيقف وقفة واحدة، من اليابان وكندا، وحتى تلك الدول التي تعودت أن تقف بجانب أمريكا في مواقفها السياسية لم تقف هذه المرة معه " مضيفا أن ترامب "أهدى القدس لإسرائيل وكأنه يهدي مدينة أمريكية".
و من جهتها صرحت وزارة الخارجية التركية،لوسائل الإعلام الدولية أن 20 دولة على الأقل سيكون مستوى تمثيلها في القمة على مستوى الرؤساء أو رؤساء الحكومات.
فاطمة الزهراء بونادر /جريدة ميزة بريس الالكترونية