الثلاثاء 06 ذو القعدة 1439
أحداث محلية
السلطات الأمنية و المحلية تشن حملة واسعة النطاق ضد مقاهي و مرتادي مقاهي الشيشة بمكناس
12:19 11 شتنبر 2017
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية
السلطات الأمنية و المحلية تشن حملة واسعة النطاق ضد مقاهي و مرتادي مقاهي الشيشة بمكناس


كشف مصدر موثوق به لجريدة "ميزة بريس" الالكترونية أن تعليمات أمنية صارمة صدرت لإغلاق أوكار مغلقة يراودها شباب من مختلف الجنسين في مقتبل العمر لمعاقرة مادة " الشيشة" و ستعرف مدينة مكناس حملات لإغلاق العديد من المقاهي المعدة لتعاطي هذه المادة الضارة.
و في هذا السياق عمدت السلطات الأمنية معية السلطات المحلية بعمالة مكناس إلى إغلاق 6 محلات من مقاهي الشيشة بالنفوذ الترابي التابع لها، يوم ثاني عيد الأضحى المبارك الموافق ل2 شتنبر 2017، فيما أكد ذات المصدر أيضا أن السلطات الأمنية و المحلية ستعمل على إغلاق 4 محلات أخرى بعد صدور قرار بشأنها تنتظر التوقيع على موضوع إغلاقها .
و هي مبادرات تنضاف إلى المبادرات السابقة التي كانت قد عرفتها مجموعة من أوكار و مقاهي الشيشة بالمدينة الجديدة بمكناس في الفترات الأخيرة التي باتت تقوم بها سلطات المدينة بين الفينة و الأخرى و ذلك لزجر المخالفين للقوانين و المستقطبين للشباب اليافعين الذين منهم من أصبح مدمنا على مادة "الشيشة".
و صلة بهذا الموضوع فإن القانون المتعلق بإغلاق مقاهي الشيشة حسب نفس المصدر سيطال جميع المرافق و المقاهي و الأوكار المغلقة دون تمييز في هذا الشأن و من تم ضبطه متجاوزا للضوابط المنصوص عليها في الترخيصات الممنوحة له سيتم معاقبته وفق القوانين الجاري بها العمل دون السماح لأي أحد باستخدام أي نفوذ أو أي علاقات نافذة أو وساطات من أجل تقديم استعطافات مثل ما قام به أحد مالكي مقهى الشيشة بمكناس مؤخرا عبر أحد الوسطاء ملتمسا فيه من سلطات مكناس غض الطرف عن ممارساته و التراجع عن إغلاق محله الذي يستقطب العديد من المراودين و المعاقرين لمادة "الشيشية".
يشار أن بعض الأماكن أصبحت تستغفل أعين السلطات لاستقبال زبائنها من الشباب اليافعين على الخصوص لترويج مادة "الشيشة" على مختلف أشكالها بأثمنة جد مرتفعة ترهق كاهل الأسر التي يعتقد اغلب الآباء أن أبناؤهم منخرطين في نوادي رياضية أو ثقافية ليفاجأوا في نهاية المطاف أن أبنائهم عانقوا عالم الضياع و الإدمان.
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية