الثلاثاء 07 صفر 1440
أحداث محلية
لقاء إعلامي ناجح بكل المقاييس احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب 20 غشت بالعاصمة الاسماعيلية مكناس
10:57 17 غشت 2017
فاطمة الزهراء بونادر / جريدة ميزة بريس الالكترونية
لقاء إعلامي ناجح بكل المقاييس احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب 20 غشت بالعاصمة الاسماعيلية مكناس لقاء إعلامي ناجح بكل المقاييس احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب 20 غشت بالعاصمة الاسماعيلية مكناس

وقف ذ.فوزي رحيوي خلال تأطيره للقاء الإعلامي الذي نظمه المنتدى الجهوي للناشرين الصحفيين بشراكة مع الهيئة المغربية للوحدة الوطنية و جمعية قدماء لاعبي النادي الرياضي المكناسي احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب" 20 غشت " عشية يوم الأربعاء 16 غشت 2017 في موضوع: " أي آفاق للصحافة المكتوبة و الالكترونية في ظل قانون الصحافة و النشر الجديد" ، بعد تذكيره الحاضرين بما تشكله ذكرى ثورة الملك و الشعب " 20 غشت " في ذكراها 64 من محطة عزيزة و غالية على قلوب كل المغاربة بعد الكفاح المرير ضد المستعمر الغاشم حتى نيل الحرية و الاستقلال جنبا إلى جنب عرشا و شعبا كان رائدها بطل التحرير المغفور له الملك محمد الخامس طيب الله ثراه، و ما شكلته هذه المحطة في تاريخ الأجيال إلى يومنا هذا، على الثورة الإصلاحية التي باتت تشهدها المملكة المغربية تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس نصره الله و أيده في كل المجالات مذكرا الحاضرين على ضرورة الانخراط فيها من قبل كل حاملي الأقلام لصناعة إعلام يرتقي بالمعلومة إلى المصداقية المعهودة و تخطي الصعاب لتقديم منتوج إعلامي يروم الدفاع عن كرامة و حقوق المواطنين و تلميع الصورة للمجهودات القائمة من قبل العديد من المؤسسات للعب الدور المنوط بالصحافي المهني و بالأمانة الملقاة على عاتقه و المتمثلة أساسا في الاشتغال وفق ما أصبح يخوله له القانون للبحث عن الحقيقة و نقلها بمصداقية و شفافية و نزاهة و حياد تامين.
مبرزا في هذا السياق أنه و للارتقاء بمهنة الصحافة فقد تضمن هذا القانون نصوصا تخص المقاولة الصحفية سواء المكتوبة أو الالكترونية تحث الحصول على الدعم المشروع للعيش بكرامة عكس الصورة التي كانت تنقل على أغلب الصحفيين من أنهم يعيشون على الارتزاق و العطالة.
ليؤكد في سياق حديثه أن القانون به فصول حبذا لوتم إعادة النظر فيها لفسح المجال لمجموعة من الإطارات و الكفاءات التي أعطت ولازالت تعطي في المجال الإعلامي بصبر و جلد كبيرين لنقل المعلومة عبر تغطيات و مقالات و أخبار باعتماد كل المقاييس المطلوبة في نقلها من ديباجة صحفية إلى أخلاق عالية يحترم فيها هؤلاء زملاءهم في المهنة و يفيدون المتلقين باحترام تام لأخلاقيات المهنة كما أبرز للحاضرين في قراءة لبعض فصول القانون المتعلقة بالعقوبات الزجرية عند الاخلال بأخلاقيات المهنية الملزمة لممارسة الصحافة خاصة في حالات الابتزاز و التشهير و المس بأعراض الأشخاص.
مشيرا أن الصحافة ليست حكرا على شخص واحد معين أو مجموعة معينة بل هي مجال مفتوح للإبداع و التعبير الحر يهتم بنقل أفكار لمواقف معينة و تغطيات صحفية بحرفية و مهنية ثابتة بإيمان صادق بالمبادئ الحقوقية الكونية للأفراد و الجماعات و احترام للرأي و الرأي الآخر، مضيفا في سياق ذي صلة أن حرية التعبير لا تعني الخوض في الحسابات الشخصية الضيقة و في نقل الإشاعة بل الصحافة المهنية ملزمة بمحاربة الإشاعة خاصة الإشاعة المنقولة و المدفوعة الأجر من قبل خصوم الوحدة الترابية.

لقاء إعلامي ناجح بكل المقاييس احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب 20 غشت بالعاصمة الاسماعيلية مكناس لقاء إعلامي ناجح بكل المقاييس احتفاءا بذكرى ثورة الملك و الشعب 20 غشت بالعاصمة الاسماعيلية مكناس


و من جهته أكد ذ. محسن الأكرمين مراسل صحفي على أن الصحافة مجال خصب للمعرفة و نقل الأخبار بمصداقية و مجال للاحترام و الاحترام المتبادل مشخصا للوضعية الصحفية بمكناس إذ أكد على أن الجسم الصحفي بألف خير و لا ينقصه إلا الالتحام و التعاون حول نقل المعلومات و تبادلها قبل طرحها على المنابر و المواقع الإعلامية تجنبا للوقوع في هوة النصوص القانونية التي أصبح تنفيذ قانون الصحافة و النشر الجديد ملزما بها.
اللقاء الذي حضره ثلة من الإعلاميين و فاعلين رياضيين و جمعويين تميز بعد وقوف الحاضرين في بدايته و قراءة الفاتحة ترحما على روح الفقيدة الأميرة الجليلة للا فاطمة الزهراء عمة جلالة الملك محمد السادس نصره الله و روح الفقيد الصحافي و الكاتب عبد الكريم غلاب فضلا عن قراءة الفاتحة على روح المغفور لهما الملكين الراحلين محمد الخامس طيب الله ثراه و الملك الحسن الثاني اكرم الله مثواه، و الوقوف للنشيد الوطني بتكريم ذ. فوزي رحيوي في اجواء وصف بالبهيجة بكلمات صادقة قيلت في حقه و في عطاءاته المتعددة طيلة مشواره المهني من قبل رئيس الهيئة المغربية للوحدة الوطنية السيد عبد اللطيف بن بابا و السيدة رئيسة جمعية الساقية الحمراء القادمة من مدينة العيون بالأقاليم الصحراوية المغربية السيدة زهرة المسعودي فضلا عن تكريم وجوه رياضية و جمعوية أعطت الكثير للوطن و شرفت المملكة المغربية في العديد من المحافل منهم السيد لكحل عبد الغني الملقلب ب"الغويني" لاعب دولي سابق و الدكتور ابوزيد رئيس فرع نادي السباحة المكناسي و السيد عبد الحق بنهلال مسير سابق وفاعل رياضي بمكناس و السيد الزاكي حميد وكيل رياضي بربوع المملكة معترف به من قبل الجامعة الوطنية لكرة القدم و وجوه إعلامية.
فاطمة الزهراء بونادر / جريدة ميزة بريس الالكترونية