الأربعاء 05 ذو الحجة 1439
فلاحة
تشريف ملكي لرئيس الاتحاد الإفريقي للإشراف على الافتتاح الرسمي للملتقى الدولي للفلاحة في نسخته 12 بالعاصمة الإسماعيلية مكناس
13:11 18 ابريل 2017
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية
تشريف ملكي لرئيس الاتحاد الإفريقي للإشراف على الافتتاح الرسمي للملتقى الدولي للفلاحة في نسخته 12 بالعاصمة الإسماعيلية مكناس

في جو ملؤه البهجة و السرور من قبل كل العارضين و المشاركين تم افتتاح صباح يوم الثلاثاء 18 أبريل 2017 قرب صهريج السواني بالعاصمة الإسماعيلية مكناس، فعاليات الدورة ال12 للملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، الذي يعتبر فضاءا و ملتقى للتبادل الاقتصادي فضلا عن مناسبة للتفكير المستقبلي، يستجيب لتطلعات و انتظارات المهنيين و كافة المتدخلين و الفاعلين و المعنيين بالقطاع وطنيا و دوليا و إفريقيا.
و في هذا السياق جرت مراسيم حفل الافتتاح الرسمي لهذا الملتقى، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده، في الفترة الممتدة ما بين 18 و 23 أبريل2017، بالحضور الرسمي لرئيس جمهورية غينيا و الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي السيد ألفا كوندي بتشريف ملكي، و وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه و الغابات السيد عزيز أخنوش، علاوة على عدد من أعضاء الحكومة والسفراء المعتمدين بالمغرب.
و صلة بالموضوع قام السيد ألفا كوندي والسيد عزيز أخنوش والوفدان المرافقان لهما بزيارة بعض الأروقة المخصصة ضمن فضاءات الملتقى، بمجموعة من الأقطاب قدمت خلالها لهما شروحات حول العديد من المنتجات المعروضة خاصة بقطب الجهات و قطب المحتضنين والمؤسسات وبالقطب الدولي، إضافة إلى قطب المكننة وقطبي المنتجات والمنتجات المحلية، إلى جانب قطب التموين الفلاحي وقطب الطبيعة والحياة.
و في سياق ذي صلة فإن هذه الدورة المنظمة تحت شعار: "النشاط التجاري الزراعي وسلاسل القيمة الفلاحية المستدامة"،لتبرز لمعالم الإبداع الذي باتت تتوجه فيه بلادنا و مناسبة تؤكد على ضرورة إحداث تجانس بين مختلف الفاعلين في القطاع الفلاحي المغربي الذين أصبحوا بدورهم يواجهون اقتصادا فلاحيا عالميا متحول باستمرار.
وبالحديث عن موضوع هذه الدورة لهذه السنة فإن الضرورة المفروضة عالميا توجب التوفيق بين الاقتصاد و الأمن الغذائي و استدامة الأنظمة الفلاحية، و ذلك لكون نموذج التنمية المرتكز على الفلاحة العائلية أضحى في طريقه نحو التطور لفائدة إنعاش النشاط التجاري الزراعي، و إدماج مختلف الفاعلين في سلسلة قيم الصناعات الغذائية.

تشريف ملكي لرئيس الاتحاد الإفريقي للإشراف على الافتتاح الرسمي للملتقى الدولي للفلاحة في نسخته 12 بالعاصمة الإسماعيلية مكناس


و من المنتظر أن يستقطب الملتقى الدولي للفلاحة المنظم على مساحة تقدر بحوالي 170 ألف متر مربع، منها 90 ألف متر مربع مغطاة، بمشاركة 1230 عارضا (910 عارض وطني و320 عارض أجنبي) من 66 بلدا، حوالي مليون زائر،حسب ما أكده المنظمون .
وتعتبر دولة إيطاليا كضيف شرف لدورة 2017 هذه السنة، البلد الرائد في الفلاحة المستدامة والبيولوجية، وثالث بلد فلاحي في الاتحاد الأوروبي والشريك التاريخي للمغرب، وككل سنة، يكرس الملتقى الدولي للفلاحة بالمغرب، الذي بلغ دورته ال12، حضوره كحدث هام يخصص لإبراز موقع المغرب كمنصة فلاحية هامة بالقارة الإفريقية، وموعدا سنويا يخصص للاطلاع على آخر المستجدات التي شهدها القطاع محليا ودوليا، وتبادل الخبرات والتجارب بين مختلف الفاعلين المغاربة والأجانب.
فوزي رحيوي / جريدة ميزة بريس الالكترونية