الاثنين 12 ربيع الأول 1440
شباب
مشاركة الشباب في بناء الديمقراطية المحلية محور ندوة سياسية و فكرية بسبع عيون
12:47 27 يناير 2015
فاطمة الزهراء بونادر
مشاركة الشباب في بناء الديمقراطية المحلية محور ندوة سياسية و فكرية بسبع عيون

أثمرت أشغال الندوة السياسية الفكرية في موضوع : " مشاركة الشباب في بناء الديمقراطية المحلية " الذي نظمته جريدة "قلم الناس" بشراكة مع جمعية الجسر للأهداف النبيلة و التنمية التشاركية عشية يوم الأحد 25 يناير 2015 بمدينة سبع عيون التابعة لاقليم الحاجب إلى فتح نقاش جاد و مسؤول حول القضايا الراهينة التي تحضى باهتمام الشباب خاصة داخل الشبيبات الحزبية و جمعيات المجتمع المدني اللقاء عرف مجموعة من المداخلات لتمثيليات شبيبات مختلفة تنتمي لأحزاب بالمعارضة و لأحزاب في الحكومة أجمعت بأن هناك إقصاء و تهميش للأطر الشابة بخصوص الممارسة السياسية، فبعد الاستماع لمداخلة الأستاذ يوسف السوحي الذي أطر لمحاور الندوة مركزا خلالها على ضرورة احترام الرأي و الرأي الآخر للخروج بخلاصات و توصيات و اقتراحات تفيد الجميع بنقاش ملتزم أعلن فوزي رحيوي رئيس المنتدى الجهوي للناشرين الصحفيين بعد مساهمته بأرضية حول دور وسائل الإعلام في تحفيز الشباب على المشاركة السياسية و حديثه عن مفهوم الديمقراطية التي تعتبر شكلا من أشكال الحكم يشارك فيها جميع المواطنون بمختلف تجلياتهم المؤهلين على قدم المساواة إما مباشرة أو من خلال ممثلين عنهم منتخبين في اقتراح و تطوير و استحداث للقوانين مبرزا في هذا الإطار أنها تشمل الأوضاع الاجتماعية و الاقتصادية و الثقافية التي تمكن المواطنين من الممارسة الحرة و المتساوية لتقرير المصير السياسي داخل الوطن، لتصبح بذلك الديمقراطية نظام اجتماعي يتم السير عليه داخل المجتمع، ليشير إلى أنها تصبح ثقافة سياسية و أخلاقية معينة تتجلى فيها مفاهيم تتعلق بضرورة تداول السلطة سلميا و بصورة دورية، و بعد عروجه على ما تعنيه كلمة "ديمقراطية " في أصلها و متى و كيف تم استخدام هذا اللفظ الذي أصبح شائعا في الغرب و الشرق، و تحدثه عن الديمقراطية الإعلامية التي تدعو إلى تقوية و إصلاح و تطوير الإعلام البديل و الصحافة العامة التي يطلق عليها صحافة الشارع و كيفية المشاركة فيهما خدمة لتحفيز الشباب على المشاركة السياسية و التي يبقى الغرض المعلن منها هو خلق نظام إعلامي يقوم بإخبار و تمكين جميع أفراد المجتمع بتعزيز القيم الديمقراطية المرتكزة أساسا على المساواة و الحرية و الكرامة و العدالة الاجتماعية أعلن على أن المنتدى سينظم لقاءا بمكناس قريبا في موضوع : " آليات الاشتغال لتجسيد ديمقراطية إعلامية هادفة من أجل مشاركة سياسية بناءة خدمة للتنمية المحلية" سيتم خلالها دعوة فعاليات شبابية ممثلة لشبيبات حزبية و جمعيات المجتمع المدني.

مشاركة الشباب في بناء الديمقراطية المحلية محور ندوة سياسية و فكرية بسبع عيون مشاركة الشباب في بناء الديمقراطية المحلية محور ندوة سياسية و فكرية بسبع عيون


و قد عرف هذا اللقاء مشاركة كل من فؤاد اجدو عن شبيبة الحركة الشعبية الذي تحدث عن مفهوم المشاركة السياسية و مساهمة الفرد من خلال الأنشطة الموازية في التأثير في صناعة القرارات، طارحا المقاربات المسببة في العزوف السياسي لدى الشباب و المتمثلة في غياب الديمقراطية داخل الأحزاب و غياب حرية التعبير لدى الشباب بهيمنة العلاقات العائلية و تمسك القياديين بكراسيهم و عدم إعطاء الشباب فرصة التسيير من أجل التغيير داخل الأجزاب كما شارك في هذه الندوة مولوع عبد الإلاه كفاعل جمعوي الذي اعترف من خلال تجربته أن الشباب يصبح دوره ثانوي بعد الانتخابات حيث تغيب الديمقراطية و المنافسة و تسود الانتهازية التي تخرب الأفكار الهادفة لدى الشباب بعدما يصبح دورهم ثانويا يخدم أجندات معينة بدون جدوى في حين أكد منير العماري عن الشبيبة الاستقلالية أن الحكومة الحالية لم تحقق مطالب الشباب و بات جليا برأيه اليوم المشاركة في تأسيس جمعيات تشجع في أهدافها على الممارسة السياسية فيما جاءت مداخلات كل من أبو العلا عدنان و اليموري محمد عن حزب الاصالة و المعاصرة و آخرون تحدثوا عن الإعلام و دوره قبيل الاستحقاقات إذ لا يعقل أن نضرب في السياسيين من خلال قنوات إذاعية و نطالب الشباب بالتسجيل في لوائح الانتخابات و الاقتصار على المشاورات فقط مع ثمانية أحزاب إذ أكد أبو العلا عدنان أن حزب التقدم و الاشتراكية أصبح يفتح المجال أمام كل الكفاءات من أبناء الشعب و اللذين كانوا يوضعون في آواخر اللوائح مقترحا إلغاء نظام اللائحة للقضاء على الريع الانتخابي و على كل أحد ترشح بذلك تحمل مسؤوليته في دائرته، كما تميز هذا اللقاء بالاستماع لنبيل الشاوني رئيس جمعية مغربي و أفتخر الذي أكد للحاضرين أن جمعيته ستنخرط قريبا بوضع خيمتين بمدينة مكناس لتحفيز الشباب على المشاركة السياسية من خلال توزيع منشورات.



فاطمة الزهراء بونادر ميزة بريس