وفد من الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين يزور منطقة الكركرات ويقف على عودة الحياة الطبيعية
 
مدير النشر و التحرير

وفد من الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين يزور منطقة الكركرات ويقف على عودة الحياة الطبيعية

رقم المقال: 100882
22 نونبر 2020 15:13
وفد من الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين يزور منطقة الكركرات ويقف على عودة الحياة الطبيعية
أكدت الجمعية الوطنية للاعلام والناشرين، في بلاغ لها يوم الأحد 22نونبر2020، ان الزيارة الميدانية التي قام بها وفد مثل الجمعيةللمعبر الحدودي الكركارات يوم السبت 21نونبر2020 جاءت تعبيرا عن “تشبث الجمعية بوحدة المغرب الترابية، وعن الامتنان لقواتنا المسلحة الملكية الباسلة التي طردت – بعد طول ضبط للنفس وصبر على الاستفزازات- انفصاليي البوليساريو الذين أقفلوا المعبر الحدودي بين موريتانيا والمغرب، وأوقفوا حركته التجارية وحركة التنقل فيه لمدة ثلاثة أسابيع”.
وأضاف البلاغ بالقول أن الوفد، الذي قاده رئيس الجمعية الاستاذ عبد المنعم الديلامي، وقف في عين المكان على “عودة الحياة الطبيعية إلى المعبر”، مشيرة إلى أنه “استقى شهادات حول ارتياح الكل في المغرب وموريتانيا للتدخل المغربي الحازم الذي أمر به جلالة الملك، والذي مكن من إعادة الحياة إلى طبيعتها الأصلية”.
وفي هذ السياق أشارت الجمعية إلى أن أعضاء الوفد عاينوا في المعبر المخلفات التي تركها الانفصاليون بعد هروبهم، معتبرة أن هذه المخلفات “تقول كل شيء عن الوضعية الراهنة والمستقبلية للبوليساريو التي تعرف أنها انتحرت في الكركرات”.
واضاف ذات البلاغ أن هذه الزيارة تدخل في إطار ما أكد عليه هذا الإطار منذ نشأته من أن “الصحافة لدى كل أعضائه تسير بالتوازي مع الدفاع عن القضايا الكبرى للمملكة بشكل واضح وشجاع، ولا يقبل أي التباسات، وفي مقدمة هاته القضايا قضية وحدتنا الترابية ومغربية الصحراء التي تعد ثابتا مقدسا لكل مغربية وكل مغربي”.
وفي تصريح صحفي بالمناسبة، أعرب الاستاذ عبد المنعم الديلامي عن شعوره، وكل أعضاء الوفد، بالفخر والاعتزاز لتواجدهم بهذه المنطقة من تراب المملكة، مشددا على أن أعضاء الجمعية ومعهم كل الإعلاميين المغاربة “متحمسون وتحدوهم رغبة قوية في زيارة الموقع، للتعبير بالملموس عن دعمهم ومساندتهم لكل ما قامت به القوات المسلحة الملكية من أجل ضمان تدفق حركية تنقل الأشخاص والبضائع عبر هذا المعبر الحدودي، وتأمين المنطقة تماما”.
مضيفا خلال تصريحه الصحفي “كنا متلهفين جدا للوصول إلى هذا المعبر، شعور فريد تملكنا، فقد كانت رحلة متميزة بأهداف خاصة، هي فرصة لنظهر لقواتنا المسلحة الملكية وكل المرابطين هنا وقوفنا الدائم إلى جانبهم”، مستطردا “كان بالفعل شعورا خاصا ونحن نطأ تراب المكان، الذي بدا هادئا وآمنا ولا وجود لأي مظهر يشي بوجود خطر ما”.
وصلة بالموضوع تجدر الإشارة أن الوفد الإعلامي ضم إلى جانب الاستاذ عبد المنعم الديلامي كلا من الاستاذة بهية العمراني والاستاذ إبراهيم منصور والاستاذادريس شحتان والاستاذالمختار لغزيوي.
الزيارة تبرز بالواضح لخصوم الوحدة الترابية ان جميع مكونات المجتمع المغربي متلاحمة ومتراسة في صفوفها على الوحدة الترابية وسيادة المملكة المغربية وابرزها مكونات الجسم الصحفي التي قامت بزيارة ميدانية بابرز طاقاتها وكفاءاتها التي تحضى بالتقدير والاحترام بين كل الشرائح المجتمعية وبالحقل الاعلامي ببلادنا والتي تتمسك بالدفاع عن وحدة المغرب وسيادته على اقاليمه الصحراوية والوقوف ضد الاقلام الماجورة وراء قائد الامة جلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده.

فوزي رحيوي /الجريدة الالكترونية ميزةبريس
وفد من الجمعية الوطنية للإعلام والناشرين يزور منطقة الكركرات ويقف على عودة الحياة الطبيعية
22 نونبر 2020 15:13
روابط