العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
 
مدير النشر و التحرير

العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد

رقم المقال: 100879
18 نونبر 2020 20:23
  |  الحدث
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
العاصمة الاسماعيلية مكناس تخلد الذكرى ال 65 لعيد الاستقلال المجيد
خلد الشعب المغربي قاطبة، من طنجة إلى الكويرة، يوم الأربعاء18نونبر 2020، ومعه ابناء العاصمة الاسماعيلية مكناس، بكل مظاهر الافتخار والاعتزاز، الذكرى الخامسة والستين لعيد الاستقلال المجيد الذي جسد لأسمى معاني التلاحم بين العرش العلوي والشعب المغربي في ملحمة الكفاح الوطني من أجل نيل الحرية والاستقلال والانعتاق من رقبة الاستعمار.
وتعتبر هذه الذكرى المجيدة أحد المنعطفات التاريخية التي طبعت مسار المملكة المغربيةومن أغلى الذكريات الوطنية الراسخة في قلوب المغاربة لما تحمله من دلالات عميقة ودروس بليغة وبطولات عظيمة وتضحيات جسام وأمجاد تاريخية خالدة، وكذا لما تمثله من رمزية ودلالات عميقة تجسد لانتصار إرادة العرش والشعب والتحامهما الوثيق دفاعا عن المقدسات الدينية والثوابت الوطنية والوحدة الترابية.

وصلة بالوضوع حلت الذكرى65 لعيد الاستقلال المجيدة كلحظة تاريخية للتأمل في سياق نضالي شامل ومتكامل يشج أواصر العروة الوثقى بين القمة والقاعدة، ويعزز العهد الوثيق القائم بين الملك والشعب، للمضي قدما على درب تحقيق النمو والازدهار في كل المجالات وبلوغ المملكة المغربية الشريفة المكانة التي تستحقها بين دول العالم.وارتباطا بكل الملاحم البطولية لهذه الذكرى العظيمة ابت العاصمة الاسماعيلية في ذلك الا ان تخلد هذه الذكرى المجيدة التي تزامنت مع اتخاذ كل التدابير والاجراءات اللازمة للحد من انتشار وباء كورونا مقتصرا في نشاط رسمياشرف عليه عامل صاحب الجلالة على عمالة مكناس السيد عبد الغني الصبار بدعوة شخصيات رسمية محدودة الى جانب حضور جميع أقدم السلطات المحليةوالعسكرية والامنية وممثلي بعض وسائل الصحافة المكتوبة والالكترونية بالاشراف على تدشين مشاريع سوسيو رياضية وتربوية تنضاف لمجموع المشاريع التي شهدتها وباتت تشهدها العاصمة الاسماعيلية في افق الارتقاء بابناءهانحو مستقبل مشرق ومقدام على جميع المستويات و كل الاصعدة.
وفي سياق ذي صلة تم بهذه المناسبة بالحضور الى جانب عامل عمالة مكناس الكاتب العام لعمالة مكناس السيد محمد البركة ورئيس مجلس بلدية مكناس السيد عبد الله بوانو والسيد محمد الاسماعيلي رؤوف رئيس مشور الستينيةوالسيد عباس المغاري نائب رئيس المجلس الاقليمي و مدير مديرية وزارة التعليم السيد احمد حاديني وشخصيات اخرى مدعوة بعد الانصات لشروحات قدمها رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة مكناس السيد عبد المالك بن الحبيب تسليم مفاتيح ثلاث سيارات للنقل المدرسي لجماعة المهاية وادي الجديدة والدخيسة امام مقر عمالة مكناس،فضلا عن تدشين ملعبين رياضيين للقرب بحي السلام، إضافة الى تدشين الطريق الرابطة بين دوار بوخبزة ودوار مولاي زيدان ليتم بجماعة الدخيسة تدشين وحدة مدرسية للتعليم الاولي مع تقديم شروحات عن وحدات اخرى عرفت النور بكل من جماعة المهايا ووادي الجديدة وعين كرمة ودار ام السلطان .
مشاريع هامة تنضاف بالمدينة السلطانية التي اصبحت تعرف لاوراش مفتوحة ابرزها تلك المشاريع المتعلقة بتثمين المدينة العتيقة التي تروم في عمقها جعل العاصمة السلطانية قطبا ركيزا في المجال السياحي وتحريك عجلة النمو الاقتصادي خدمة لصالح ساكنة عريقة تستحق كل مجد ورقي وازدهار الى جانب كافة المدن المغربية من طنجة الى لكويرة تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأعز امره.
فوزي رحيوي / الجريدة الالكترونية ميزةبريس
18 نونبر 2020 20:23
روابط